انت هنا : الرئيسية » أخبار .. » بيان صحافي صادر عن إجتماع الأحزاب والحركات التركمانية.

بيان صحافي صادر عن إجتماع الأحزاب والحركات التركمانية.

عَقدتْ الأحزابُ والحَركاتُ التُركمانية إجتماعاً لها لِدراسةِ أخرِ المُستجداتِ على الساحةِ السياسية العراقية وأثنَتْ على إلتزامِ مَجلسِ النُوابِ العراقي في المضي ِبقرارهِ في إكمالِ الكابينةِ الوزارية الحالية بمُمثلٍ عَنْ المُكونِ التركماني ، وفي الوقتْ الذي نُهنيء فيه السيدة هيام نعمت كوبرلو لإستلامِها مَنصِبها الجديد، إلا أننا كُنا نأمَلُ مِن الكُتلِ السياسية العِراقية أن يكُونَ تَمثيلُ المُكونِ التُركماني بِحقيبةٍ وزارية ذاتَ طابعٍ سيادي أو خدَمي ليأخُذَ دورهُ وموقِعهُ في المشاركة بالقَرار وليسَتْ وزارةِ دولة لحكُومةٍ باتَتْ تقترِبُ مِن نهايةِ المُدة المُكلفة بِها.

وإستناداً للمادة (٧٨) من دستور جمهورية العراق النافذ نُطالِبُ رئِيسَ الحكُومة السيد مُصطفى الكاظمي بإنهاءِ التمييزِ العرقي والتَهميش والإقصاءِ المُتعمَدْ الذي لحِقَ بالتركمان في محافظةً كركوكً منذ ١٧ عاماً والإسراع بتشكيلِ إدارةٍ مُشتركَة حقيقية بقيادةِ مُحَافظٍ تُركماني وبشكلٍ دوري ويُشاركُ فيهِ جميعُ مُكوناتِ محافظة كركوك للِمُساهمة باستقرارِ المُحافظة وتطورها لاسيمَا وأنها تُعاني مِن التخبُط في إدارةِ ملفِ المشاريع وسُوءِ الخَدمات، علاوة على ذلك نُطالِبُ الحكومة بالسعي الحثيث والجَادْ لتَمثيلُ التُركمان بشكلٍ عادِل وبما يناسِبُ حَجمَهُم السكاني في الحكوماتِ المَحلية لمُحافظاتِ نينوى وصلاح الدين وديالى.

إنَ أبناءَ شعبِنا التُركماني لايمكِنُ لهُم الإستمرار بالسكُوتَ والصَبرَ بعدَ اليوم على ما يلامسونهُ من تمييزِ عِرقي يَحصلُ بِحقهِم في مَناطقهِم من خلال انتهاجِ سياسةِ الإقصاءْ والتهميش في إدارةِ مُؤسساتِ الدولة الإدارية منها والأمنية.

 

                                                                     الأحزاب والحركات التركمانية

                                                                             16 / 12 / 2020

 

الصعود لأعلى