انت هنا : الرئيسية » أراء ومقالات (Page 5)

ألإنسان .. كلمة ..

فاضل الحلاُق مشاكل الانسان بدأت مع أول كلمة نطقها .. و بعد أن تعلم الكتابة و القراءة ، تفاقمت و تأزمت تلك المشاكل ، فتحولت الى نزاعات و صراعات و حروب و أحزان و دموع .. و من جهة اخرى الى  تفاهمات و سلام و عمران و تقدم و .. حضارات . الكلمة هي الوعي ،  و ان وعي الانسان ليس على مستوى واحد ، و الانسان نفسه مخلوق على اشكال و انواع .. ...

إقرأ المزيد

امرلي، عنوان الصمود ومفخرة التركمان

بقلم: زالة النفطجي ﻻ يخفى على احد منا حجم المأساة التي مر بها بلدنا الحبيب وهو يقارع أعنف انواع اﻻرهاب الذي عصف به مستهدفا النيل من وحدة ارضه وعزة اهله وشموخه. ...

إقرأ المزيد

وتلك الايام ……. !!!

عباس احمد في كل موسم طروب في مواسم سنين عمرنا .... والورود والازاهير باسمة والطيور صادحة والحدائق غناء , بلا دماء ولا اسماء مكفرة , ومن وقع الخيال على اصداء انغام رقيقة ناعمة , ولاحقد ولا اعتداء , نتوجه نحو صفاء روحي وعقلي وصحة جسدية . ...

إقرأ المزيد

اطفالنا ضحية نفسية للعنف والدمار

حسن كوثر يشير الكثير من التقارير التي تنشرها المنظمات العالمية المهتمة بالطفل ان الاطفال الذين يشبون في أسر ومجتمعات عانى افرادها من آثار الحروب يعانون من مشاكل نفسية عديدة بسبب معاناة آبائهم الذين ينشؤونهم على عدم الثقة في المجتمع الخارجي الذي لم يعط الأهل الأمن , وقد جاءت هذه الانعكاسات بشكل واضح على سلوك الاطفال وخصوصاً طلبة المدارس من حيث ازدياد حالات العنف والعدوانية الواضحة في تلك المدارس . ...

إقرأ المزيد

كيف تُنتزع حقوق التركمان ؟

عبد الجبار درويش رضا إجتاز شعبنا التركماني أياماً صعبة وظروفاً قاسية في سنين عجاف كانت تهدف وجوده وبشكل علني أمام مرأى العالم ووقف امام الريح العاتية كالصخرة الصماء لايتزعزع ... ...

إقرأ المزيد

المناضل سعدون كوبرولو رمزاً من رموز القضية التركمانية العادلة

فلاح يازار اوغلو إن رحيل المناضل سعدون عثمان كوبرولو قد ترك في المسيرة التركمانية أثرا بليغاً في قلوبنا وقلوب الشعب التركماني ، انه رحل عنا ببياض الوجه وحسن الخاتمة .. ...

إقرأ المزيد

المناضل الكبير سعدون كوبرلو وداعا

د. طورهان المفتي ليس بعيدا ذلك اليوم من شهر نيسان الماضي، زارنا المناضل الكبير سعدون كوبرلو مع مجموعة من شخصيات تركمانية خيرة و تحدثنا عن القضية التركمانية ...

إقرأ المزيد

عيون التركمان تدمع من جديد والقلوب تعتصرها الالام

بقلم: النائب السابق زالة النفطجي ونحن نتطلع الى مستقبل مشرق للعراق عامة والتركمان خاصة لا سيما واننا خرجنا من تجربة الانتخابات النيابية التي جرت في الثلاثون من نيسان المنصرم، كنا نامل ان تنجلي الغيوم السوداء من سماء العراق وان ينعم هذا الشعب الصابر الصامد بالامن والامان في بلد تعمق جرحه وزادت جراحاته وونفذ صبره. شعب صبر بما فيه الكفاية وتحمل ما لا يمكن تحمله انه الشعب العراقي الذي فوض امره الى الله العلي ال ...

إقرأ المزيد

شكوت همي لصديق فسخر مني

بقلم: محمد هاشم الصالحي بالامس 9 حزيران 2014 الاثنين الدامي وما حدث في قضاء طوز خورماتو. القلوب بكت وادمعت قبل العيون التي جفت فيها الدموع. القلوب متحسرة منقبضة لا تسع لكل ذاك الالم الجبار الذي عصف بالقلوب والابدان وخطفت الارواح. ...

إقرأ المزيد

افراح العراقيين ليس كمثلها فرحة

بقلم: محمد هاشم الصالحي   في خارج القطر كان الجميع يسالني عن العراق واوضاع العراق بمجرد معرفته بانني عراقي. الكل يتصور ان لا حياة في العراق وان الناس لا يجدون مناسبة للفرح والسرور والموت يحاصرهم في كل مكان. ...

إقرأ المزيد

الصعود لأعلى